الغده الكظرية

 
هي أهم أنواع الغدد الصماء الموجودة في جسم الإنسان والتي تقوم بإفراز الهرمونات إلي الدم بطريقة مباشرة وهناك مسمي آخر يطلق على الغدة الكظرية (الغدة فوق الكلوية) وهذا الإسم الأكثر شيوعا وموقعها فوق الكليتين، كما ان الغدة الكظرية لا تقوم بإنتاج هرمون واحد فقط إنما تنتج الكثير من الهرمونات المختلفة التي يحتاجها الجسم.
تلك الغده هرمية الشكل، تتكون الغده الكظرية من (لب، قشرة) مسئولين عن إنتاج العديد من الهرمونات المختلفة لكل منهم وظيفته الخاصة في مجري الدم، فالقشرة هي أحد أجزاء الخارجية للغدة الكظرية تتكون من ثلاثة طبقات خارجية (القشرة الخارجية، القشرة الوسطي، القشرة الداخلية) لكل نوع من هذه الأنواع وظيفته في إنتاج الهرمونات.

الدكتور بندر الشهري الاستشاري الأول لأمراض السكري والغدد الصماء في المملكة العربية السعودية يقوم بسرد التفاصيل المتعلقة بأمراض الغدة الكظرية (الغدة فوق الكلوية)، الأسباب وطرق العلاج .
 

هرمونات الغدة الكظرية


 
  • الطبقة الخارجية تقوم بإفراز هرمون الألدوسترون الذي يقوم بإمتصاص وإخراج كلا من الصوديوم والبوتاسيوم، فالصوديوم يقوم برفع ضغط الدم، البوتاسيوم يعمل على عكس عملية الرفع من خلال خفض ضغط الدم، الدور الذي يلعبه هرمون الألدوسترون هو الحفاظ على مستوي ضغط الدم بشكل طبيعي .  
 
  • الطبقة الداخلية المسئولة عن إفراز الهرمونات الجنسية مع كميه قليلة من الاستروجين، الغده الكظرية تقوم بإفراز مجموعة من الهرمونات الجنسية تتمثل في هرمونات جنسية ذكورية، بعض الهرمونات الذكورية تكون مسئول عن العلامات الذكورية عند المرأة على سبيل المثال نمو الشعر الزائد في أماكن معينة في الجسم (الإبط، العانة)، أي تغيرات في نسب الهرمونات تكون بمثابة مشكله لدى المرأة مثل :
 
  1. حدوث اضطرابات في التبويض.
  2. إنقطاع الدورة الشهرية وحدوث اضطرابات في الدورة.
  3. ظهور شعر زائد في الجسم.
هذه المشاكل التي تحدث نتيجة إفراز زائد في الهرمونات الذكورية عند المرأة.
 
  • الطبقة المتوسطة  تقوم بإفراز العديد من الهرمونات منها هرمون الكورتيزون وهو الأكثر أهمية بين هرمونات الطبقة المتوسطة، هرمون الكورتيزون معروف بوظائفه العديدة، يقوم هرمون الكورتيزون بضبط معدلات ضغط الدم من خلال زيادة مستوي الصوديوم بالجسم.
 
  • هرمون الأدرينالين يقوم بإفراز الغدة الكظرية، وظيفته الأساسية تنشيط عضلات القلب والأوعية الدموية ، يحافظ على مستويات ضغط الدم التي تبقيه في معدلاته الطبيعية في الجسم بصورة منتظمة وعند حدوث تغيرات طارئة مثل الخوف أو الغضب أو التوتر يقوم اللب بإفراز هرمون الأدرينالين الذي يقوم بضبط معدلات ضغط الدم بصورة طبيعية فينشط القلب وتزيد عدد ضرباته وبالتالي تزيد نسبة الجلوكوز في الدم لكي يمد الجسم بالطاقة اللازمة.
 
 
 
الغدة الكظرية - دكتور بندر الشهري

 

أهمية الغدة الكظرية

 

للغدة الكظرية وظائف عديده ذات أهمية كبري داخل الجسم تقوم تلك الغدة بإفراز العديد من الهرمونات التي يحتاجها الجسم وعند توقف الغده الكظرية يحدث خلل في وظائف الجسم يؤدي ذلك إلى إصابة الجسم بالأمراض، الغدة الكظرية أهم الغدد المنتجة للهرمونات التي يحتاجها الجسم.
 
  • الغدة الكظرية تقوم بزيادة عملية الإنقباض لدي الأوعية والشعيرات الدموية الدقيقة التي تحدث في الحالات الطارئة نتيجة لإنخفاض ضغط الدم عند الإنسان فتقوم الغدة بإرسال الإشارات التي تجعل كلا من الأوعية  والشعيرات الدموية تنقبض بسلاسة (بشكل أفضل داخل أجزاء الجسم).
 
  • تقوم الغدة الكظرية بتحويل مادة الجليكوجين إلي مادة الجلوكوز التي تعمل علي رفع مستوي السكر في الدم.
 
  • التحكم التام للغدة الكظرية في توسيع الأوعية الدموية داخل العضلات والجلد لكي يصل بشكل كافي.
 
  • الوظيفة الأسمي للغدة الكظرية هي زيادة ضربات القلب وبالتالي يقوم القلب بضخ الدم إلي جميع أجزاء الجسم بكفائة عالية .
 
  • تزيد الغدة الكظرية من معدل التنفس فتعوض الأكسجين الناقص في الدم .

 
الغدة الكظرية - دكتور بندر الشهري



قصور الغدة الكظرية وطرق علاجها

 

  1. ظهور علامات التعب والإرهاق عند الإستيقاظ بعد حصول الجسم على الراحة الجيدة أثناء النوم بشكل طبيعي .
  2. تراجع في الرغبة الجنسية وقد يحدث عقم.
  3. الدوخة المفاجئة نتيجة للوقوف بسرعة .
  4. ظاهرة إنقطاع الطمث وحدوث تغيرات في الهرمونات (خلل في الهرمونات).
  5. التقلبات المزاجية في أوقات غير معهودة.
  6. الضبابية العقلية وضعف الذاكرة.
  7. حدوث إرتفاع في ضغط الدم نتيجة للتوتر العضلي وعدم الإسترخاء .
  8. الإصابة بنزلات البرد الحادة أو الحساسية بصفه مستمرة.


علاج قصور الغدة الكظرية

 

  • إستشارة طبيب غدد وإستخدام العلاج الدوائي المناسب لضبط الهرمونات.

  • اللجوء الجراحي عند اللزوم لضبط مظهر الأعضاء التناسلية.

  • اللجوء الطبي عند حدوث إصابة للجنين ويضم ذلك العقاقير الستيرويدية.


إقرأ أيضا :  الغدة الدرقية  - الغدة النخامية  - الغدة جارات الدرقية  .